لطالما كانت مملكة البحرين منارة للتنمية ومركزًا للاستثمارات والمستثمرين حيث تشهد التطورات الكبيرة بها ضوء النهار وتلفت انتباه المستثمرين العقاريين من جميع أنحاء العالم.

مشروع جديد على الواجهة البحرية بقيمة 119 مليون دولار على وشك أن يبدأ في البحرين ومن المتوقع أن يصبح الوجهة الأكثر جذبا على الواجهة البحرية لكثير من السكان المحليين والزوار على حد سواء عند الانتهاء منه في مايو 2019.

حول المشروع

ar-1

سيتم تطوير مشروع سعادة في منطقة غرب المحرق في البحرين، وهو عبارة عن تطوير لواجهة بحرية متعددة الاستخدامات يوفر خدمات البيع بالتجزئة والضيافة. يقع المشروع في موقع استراتيجي عند مدخل المدينة القديمة وسيضم متنزهًا مع الترفيه العائلي وأماكن لتناول الطعام بجانب الميناء ومرسى حديث.

تم تصميم المشروع بشكل رئيسي ليصبح منفذًا للمواطنين المقيمين في المحرق، بالإضافة إلى نصب تذكاري وترفيهي في المنطقة.

سيتم تقسيم المشروع إلى مرحلتين. ووفقاً للمطورين، فقد تم الانتهاء من أعمال الاستصلاح في المرحلة الأولى بالكامل والتي ستشمل مرافق سكنية وتجارية تشتمل على مطاعم ومقاهي ومرافق ترفيهية ومرسى. في حين ستضم المرحلة الثانية بناء سبعة مبان تضم مجموع 45 وحدة للبيع بالتجزئة وأماكن لتناول الطعام وكلها مرتبطة بسوق المدينة التقليدي، بالإضافة إلى موقف سيارات متعدد الطوابق تم بناؤه لاستيعاب ما يصل إلى 500 سيارة.

معلومات عن المطور

ar-2

أقرها صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء؛ سيتم تطوير مشروع سعادة من قبل الذراع العقارية لشركة ممتلكات البحرين القابضة، إدامه.

وبإضافة هذا المشروع الضخم إلى محفظة العقارات المتنوعة والغنية، تطمح إدامه إلى جعل المشروع نقطة ربط رئيسية بين سكان البحرين والسياح مع قلب التراث في البلاد بالإضافة إلى تطوير منطقة الواجهة البحرية في المحرق.

وعلق محمود هاشم الكوهجي، الرئيس التنفيذي لشركة “إدامه” قائلاً: “من خلال بناء منطقة الواجهة البحرية في المحرق ومناظرها الطبيعية، تم تصميم مشروع سعادة لتعزيز خيارات نمط الحياة المجتمعي، وتعزيز البيئة الثقافية المحيطة، والتقاليد المحلية والأحداث”.

وقد نجحت شركة إدامه في تطوير الوجهات السياحية الرئيسية في مملكة البحرين حيث ساهمت مشاريعها بشكل كبير في تنويع الاقتصاد الوطني، وخلق المهارات وتوليد فرص التوظيف في جميع أنحاء القطاع والصناعات الداعمة له.

تقدم المشروع

ar-3

كما ذكرنا سابقا ، تم الانتهاء من أعمال استصلاح المرحلة الأولى، في حين أن الأعمال في المرحلة الثانية على وشك البدء، ومن المتوقع أن يتم منح مقاول المرحلة الثانية من المشروع بحلول الشهر المقبل.

“تمشيا مع الرؤية التي وضعها صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة، رئيس الوزراء، يعمل الفريق في إدامه بجد لضمان تطوير المنطقة بشكل سلس”، هذا ما قاله خالد الرميحي، رئيس مجلس إدارة “إدامه”.

ومن الجدير بالذكر أن الأمير قام أيضا بتسليط الضوء على أهمية الإسراع في إصدار تصاريح البناء، لتجنب تأخير الاستثمارات والتأثير على أهمية البحرين كمركز للاستثمارات والمستثمرين.

من المتوقع اكتمال المشروع بأكمله بحلول مايو 2019، ومن المتوقع أن تبدأ العمليات في يونيو 2019.